0
admin
28, سبتمبر 2019
887
0

عندما ظهر هاتف أيفون 11 برو لأول مرة خلال مؤتمر شركة أبل في 10 سبتمبر الماضي، لم يُقابل الهاتف بنفس الحماس الذي اعتادت عليه الشركة بالنسبة للإصدارات السابقة، على الرغم من التقنيات الحديثة التي أُدمجت فيه! ورغم قلق الشركة من انخفاض المبيعات تزامنًا مع إطلاق هاتفها الجديد، إلا أن الأزمة كانت مختلفة هذه المرة. فلم تتوقع شركة أبل أن يُثير أحدث اختراعاتها الخوف والرهاب بسبب نظام كاميراته الثلاثي فائق التطور!



 
فوبيا أيفون 11، لماذا يُثير الهاتف الأحدث الرهاب بين بعض الناس؟

هل سمعتَ من قبل عن رهاب النخاريب أو الثقوب أو “ترايبوفوبيا Trypophobia”؟ وهو الخوف الشديد من الأنماط المتكررة لا سيما الثقوب الصغيرة المتقاربة من بعضها البعض. ويُعتبر هذا النوع من الرهاب شائعًا للغاية بين الناس، ويُسبب شعورًا بعد الراحة والقلق وحتى الخوف من لمس أو رؤية أشياء ذات ثقوب عديدة.



الآن يُمكنك أن تستنتج السبب الذي ربط بين أيفون 11 برو وفوبيا النخاريب، إنه نظام الكاميرات الثلاثي الأحدث في هواتف أيفون الحديثة. على الرغم من التقنية فائقة التطور التي استُعمت في النظام الثلاثي للكاميرات، لكن شكل وتموضُع الكاميرات الثلاث بهذه الطريقة يُشبه إلى حدٍ كبير الحفر والثقوب، ويُعطي نفس الشعور بالقلق والخوف لمن يُعانون من فوبيا النخاريب.



إن كُنت لا تعاني من فوبيا النخاريب، فقد تجد هذا العذر مثيرًا للسخرية للانتقاص من هاتف أيفون 11 برو، لكن بالنسبة للأشخاص الذين يُعانون من الترايبوفوبيا، فإن عدسات الهاتف تبدو بالنسبة إليهم كثقوب مريبة ومرعبة. ويرى هؤلاء أن هذه العدسات لا تختلف في نمطها عن عيون الحشرات أو الفتحات الصغيرة في كائن الإسفنج البحري أو بعض أنواع الفطر أو الأنماط ذات الثقوب المتكررة في الكثير من الأشياء من حولنا.
مواضيع ذات علاقة
اتصالات و تقنية



ربما لم يخطر ببال جوي إيف، مُصمم الجهاز، أن يُثير تصميمه الرعب بين شريحة كبيرة من الناس، خاصةً أن نظام الكاميرات الثلاثي يمنح الهاتف قدرات تصوير فائقة الدقة تحل محل أفضل أنواع الكاميرات في السوق. لكن التصميم الذي يُشبه إلى حدٍ كبير الأقنعة الواقية من الغازات أو عيون العنكبوت بثّ كل مشاعر الخوف وعرّض الناس إلى حالة الترايبوفوبيا حتى أن نسبة لا بأس بها من محبي هواتف أبل امتنعوا عن شراء الهاتف الأحدث لهذا السبب!



وإن كُنت لم تفهم المعنى الحرفي لرهاب النخاريب، يُمكنك البحث عبر جوجل عنه أو بمسمى Trypophobia. ونُحذّرك عزيزي أن ما سيظهر لك من صور وأنماط قد يُثير القشعريرة في جسدك، عندها ستتفهّم خوف من يُعانون من هذا الرهاب النفسي من هاتف أيفون 11 برو!

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً