1
admin
22, سبتمبر 2018
506
0

جميعنا يعتقد أن زيادة الوزن والبدانة تنتج دومًا عن الإسراف في تناول الطعام وقلة الحركة، هذا صحيح إلى حدّ ما. ولكن العلماء اليوم وضعوا يدهم على هرمون يدعى “اللبتين”، ويعتقدون أن لهذا الهرمون دوراً هامًا في التسبب بالبدانة عبر ظاهرة تدعى “مقاومة اللبتين”.
ما هو هرمون اللبتين؟

هو هرمون يفرز من الخلايا الشحمية في الجسم ويشار إليه أحيانًا باسم “هرمون الشبع” أو “هرمون الجوع”، بمعنى أنه مسؤولٌ عن إحساسنا بالشبع أو الجوع. يؤثر هذا الهرمون على منطقة في الدماغ تسمى “الوطاء”. إذ يفترض بهذا الهرمون أن يخبر دماغنا بأن مخازن الشحم لدينا ممتلئة وأننا لسنا بحاجة إلى المزيد من الطعام، لذلك رجاءً، توقف عن الأكل! كما أن له وظائف أخرى عديدة لسنا بصدد ذكرها هنا.
وهذا يعني أنه كلما ازداد عدد الخلايا الشحمية في الجسم، كلما ارتفعت مستويات هرمون اللبتين في الدم. ولكن، عند الأشخاص البدينين والذين يمتلكون عددًا كبيرًا من الخلايا الشحمية ومستويات مرتفعة جدًا من اللبتين، تحدث ظاهرة “مقاومة اللبتين”. أي أن الدم مليء باللبتين ولكن الدماغ لا يستطيع التعرف عليه، ويعتقد بالتالي أن مخازن الشحم في الجسم فارغة، ويرسل بالتالي إشارات الجوع لملء المخازن الممتلئة أصلًا مما يؤدي إلى زيادة الوزن. وهذا ما يفسر الشعور الدائم بالجوع عند البدينين.
زيادة الوزن

ما هو الحل؟

توصل العلماء مؤخرًا إلى تقنية جديدة وردت في مقال على موقع Prevention، ربما تضع نهايةً لهذه الحلقة المفرغة من الجوع والأكل، إذ استخدموا تقنية “الوخز الإبري الكهربائي”، ويمكن لهذه التقنية أن تضع حدًا للشعور بالجوع، وبالمشاركة مع حمية منخفضة الحريرات يمكن التخلص من الوزن الزائد بفعالية.
ما هي تقنية الوخز الإبري الكهربائي؟ وكيف يمكن أن تفيد في تخفيف الوزن؟

تعتمد هذه التقنية على مبدأ وخز بعض الإبر في مناطق معينة من الجسم وفقًا للتأثير الذي يُراد إحداثه في الجسم والمراكز العصبية، ومن ثم وصل هذه الإبر عبر أسلاك وملاقط معدنية صغيرة مع جهاز يبعث نبضات كهربائية. ويمكن تعديل شدة هذه النبضات والتيار الكهربائي بما يحقق راحة المريض وينجز العلاج المطلوب.
في حالتنا، يتم وضع هذه الإبر من قبل شخص مختص في الوخز بالإبر في مناطق معينة من الجسم بحيث تؤثر تلك النبضات الكهربائية على مركز الإحساس بالجوع والشبع وهو “الوطاء”، وتحدث تأثيرًا مهدئًا يمنع الإحساس بالجوع والرغبة بالأكل وتخفض مستويات هرمون اللبتين في الجسم، ومع اتباع حمية غذائية مناسبة، يمكن التخلص من الوزن الزائد خلال سرعة قياسية عبر كسر مقاومة اللبتين.


الوخز الكهربائي
الوخز الكهربائي – مصدر الصورة afdw.com
ماذا ستشعر خلال الجلسة؟ وكم عدد الجلسات التي ستحتاجها؟

ربما تشعر عند تعريضك لهذه النبضات بإحساس بالنمل أو الوخز أو النبضان، ولكن لن تشعر بالألم على الإطلاق، بل على العكس تستخدم تقنية الوخز بالإبر لمعالجة بعض الآلام أحيانًا.
تستمر الجلسة عادةً بين 20 إلى 30 دقيقة، ويحتاج المريض إلى جلسة واحدة أو جلستين أسبوعيًا، ولمدة 3 إلى 6 أسابيع.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة